كي برس/ بغداد

 

 

 

 

اعتبرت اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد،  اليوم الأربعاء، أن الهجوم الإجرامي الذي استهدف قضاء الطارمية مساء امس، محاولة ‘يائسة’ من قبل تنظيم ‘داعش’ الإجرامي لايجاد ‘ثغرة’.

وقال عضو اللجنة سعد المطلبي، إن ‘ما شهده قضاء الطارمية يوم امس الثلاثاء محاولة يائسة من قبل تنظيم داعش الإجرامي لايجاد ثغرة أمنية ليس الا’، مبينا أن ‘الحادث لم يكن هجوما كما صوره البعض’.

وأضاف المطلبي، أن ‘القوات الأمنية شنت حملات دهم وتفتيش دقيقة في بعض المناطق بحثا عن الخلايا النائمة”، مشيدا ب’دور الاهالي الذين تصدوا للمهاجمين مع القوات الأمنية’.

وكان خمسة مدنيين قتلوا، فيما أصيب اربعة آخرين بهجوم إرهابي نفذه ‘الدواعش’ على منطقة 14 رمضان بقضاء الطارمية شمالي العاصمة بغداد.