أعلنت مــديــريــة شـــؤون الاقــامــة التابعة لـوزارة الداخلية، الثلاثاء، عن تسفير اكثر من 46 ألف اجنبي مخالف لــشــروط الاقــامــة خــلال الاشهر الاربعة الماضية، فيما اشارت الى تسهيل منح سمات الدخول لمواطني 39 دولة.

وقــال مـديـر قـسـم الاجــانــب في المـديـريـة العقيد الـحـقـوقـي عماد ثاير الزهيري في تصريح صحافي، ان “عدد الاجــانــب الــذيــن تــم تـسـفـيـرهـم بسبب مخالفتهم شروط الإقامة منذ بـدايـة تـمـوز المـاضـي ولغاية بداية الشهر الحالي بلغ 46 ألفا و423 ،غالبيتهم من دول اسيا”.
ووصـــــــــف الـــــزهـــــيـــــري هــــذه الاحـصـائـيـة بــ”الــكــبــيــرة، حيث جاءت نتيجة سلسلة من حملات الاعتقال ضد المخالفين الذين تم الـقـاء القبض عليهم فـي مناطق مختلفة مـن الـبـلاد لاسـيـمـا من دولة باكستان”.
واوضــح أن “المـديـريـة تمنح سمة الاقــامــة بــشــروط مـنـهـا تـقـديـم طــالــب الــحــصــول عــلــى الاقــامــة سببا مقنعا للاقامة، ففي حال الــعــمــل يــجــب ان يــكــون هـنـاك عقد مـع وزارة العمل والـشـؤون الاجـتـمـاعـيـة، او اقـامـة الاجـنـبـي المتزوج من عراقية او العكس، اذ يمنحون اقـامـة لمـدة ثـلاثـة اعـوام شرط استمرار العلاقة الزوجية”.
واشــار الـى ان “المخالف لشروط الاقــامــة يــغــرم 500 ألــف ديـنـار يدفعها الكفيل الضامن باستثناء الـذيـن قضوا حكما فـان الغرامة تكون 100 ألـف ديـنـار ويدفعها الكفيل الضامن ايضا”.
وأضاف الزهيري ان “العراق قام بتسهيل منح سمة الـدخـول للوافدين من 39 دولـة في المطار منها اميركا ودول الاتـحـاد الاوروبــي وكوريا والـصـين والـيـابـان ودول اخـرى وذلــك لتنشيط الـواقـع السياحي والاقتصادي للبلد”.
وأوضح، أن “سمة الدخول تمنح لمدة شهرين بواقع 75 دولارا للفيزا الاعتيادية للشخص الواحد، اما السمة المتعددة فانها تقسم الى قـسـمـين الاولـــى مـدتـهـا تــتــرواح مـن ثـلاثـة الـى ستة اشـهـر تكون كـلـفـتـهـا 100 دولار، امــا سمة الــدخــول لمــدة عــام فتمنح بكلفة 150 دولارا، فـضـلا عــن سمة الدخول الخاصة بالزيارة بكلفة 50 دولارا”.