الحداد: تشكيل الحكومة العراقية الجديدة صعب وستكون بالتوافق وليست بالأغلبية

سياسة 13 نوفمبر 2021 0
الحداد: تشكيل الحكومة العراقية الجديدة صعب وستكون بالتوافق وليست بالأغلبية
+ = -

بصمة برس/ بغداد

 

 

صرّح بشير الحداد نائب رئيس مجلس النواب المنتهية ولايته يوم السبت بأن مخاض تشكيل الحكومة العراقية الجديدة سيكون عسيرا في ظل الخلافات القائمة بين القوى السياسية خاصة الشيعية منها، مستبعدا في الوقت ذاته تشكيلها وفق مبدأ الأغلبية السياسية.

وقال الحداد للصحفيين اليوم في اربيل، إن “الوضع في العراق متجه نحو مصير غير معلوم، ولغاية الآن لم يتم الإعلان عن النتائج النهائية للانتخابات، ولم تصادق عليها المحكمة الاتحادية العليا في العراق”.

وأردف بالقول إن “القوى السياسية الرافضة لنتائج الانتخابات ماتزال تمارس عدة نشاطات المتمثلة التظاهرات، وإطلاق التهديدات والتصريحات اضافة الى ممارسة العنف في بعض الأحيان تريد من هذا كله بعث رسالة مفادها بأن النتائج ليست شرطا في تشكيل الحكومة، وان يتم منحها حصصا جيدة من المناصب في الحكومة”.

وأضاف الحداد أن هذه المعطيات الموجودة تشير إلى صعوبة تشكيل الحكومة، وأن تمريرها لن يكون بسهولة، منوها إلى أن هناك طرفين وهما التيار الصدري، والإطار التنسيقي يجدان في أنفسهما إمكانية تشكيل الحكومة، وأجد من الصعوبة ان يتمكن أحدهما بمعزل عن الآخر من تشكيل الحكومة، وينبغي مراعاة التوافق”.

كما تابع بالقول إنه “يتم الحديث عن الاغلبية والاقلية السياسية ولكن أرى انه في نهاية المطاف سيتم تشكيل حكومة توافق سياسي بمشاركة المكونات كافة”، مشيرا إلى أن “الحكومة التوافقية ستكون ضعيفة لأن اي طرف لا يتحمل مسؤوليتها، وستكون على غرار حكومتي عادل عبد المهدي، ومصطفى الكاظمي غير أنه هذا واقع العراق وينبغي تقبله”.

وعن الكتلة الاكبر قال الحداد إنه “تم تحديدها من قبل المحكمة الاتحادية العليا، والدستور الدائم للعراق، وهي اما الكتلة الانتخابية، أو البرلمانية الأولى تعتمد على تحقيق أكثر عدد من المقاعد، والثانية تعتمد على مدى تشكيل أكبر تحالف تحت قبة البرلمان”، مبدياً رأيه بأن خيار الثاني هو ما سيتم المضي به في تشكيل الحكومة وهو الكتلة البرلمانية.

وخلص إلى أنه سيتم تشكيل حكومة توافقية وليست بالاغلبية لان الوضع السياسي والأمني في العراق لا يتحمل الذهاب الى الخيار الثاني بتاتا.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان