أعلنت وزارة الكهرباء، اليوم الأحد استثناء جميع المراكز الانتخابية ومخازن أدوات واجهزة الاقتراع من القطع المبرمج للطاقة الكهربائية.

وقال المتحدث باسم الوزارة احمد العبادي في تصريح صحفي، إن “وزارة الكهرباء عملت على استثناء جميع المراكز الانتخابية من القطع، كما أمنت الكهرباء لجميع المخازن التي تحوي المواد الحافظة لانجاح الانتخابات”، مؤكداً وجود “استنفار تام من حيث جرد وقاعدة بيانات كاملة على جميع المراكز الانتخابية”.

وأوضح أن وزارة الكهرباء “تدعم شبكات التوزيع وتجري جميع ما من شأنه انجاح العملية الانتخابية”، مبيناً أن “المخازن التي تحوي على احبار ومطبوعات تخص الانتخابات، جرى تأمينها من حيث السلامة المهنية، اضافة الى باقي الاجراءات، وذلك من خلال تنسيق كامل، سواء كانت المراكز الانتخابية عبارة عن مدارس او مخازن وغيرها”.

ولفت العبادي الى ان “الوزارة اجرت التنسيقات الكاملة والاستعدادات لانجاح عملية الانتخابات”.

يشار الى أن المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، أفادت بأن الاقتراع العام في الانتخابات المقبلة، سيقام في 2273 مدرسة.