وجهت مديرية المرور العامة، بحجز المركبات التي تحمل لوحات الأرقام القديمة قبل 2003 والمعروفة شعبياً بـ”الرقم الصدامي” نسبة إلى النظام المخلوع.

وذكر بيان للمديرية أن “مدير المرور العام اللواء طارق اسماعيل الربيعي اثناء تجواله في شوارع العاصمة بغداد قيام سائقي المركبات التي تحمل اللوحات القديمة قبل 2003 ومن أكملوا معاملات تحويل الرقم القديم الى الرقم الجديد واستلموا سنوية وملصق المشروع الوطني ولكنهم لم يتوجهوا لاستلام لوحات مركباتهم الجديدة ويتجولون بالرقم القديم وسنوية الرقم الجديد الممنوح لهم”.

ووجه الربيعي بحسب البيان “مفارز المرورية في بغداد والمحافظات باستيقاف المركبات والتأكد من تطابق السنوية مع الأرقام وفي حال تم رصد من اكمل معاملة تحويل مركبته من الرقم القديم الى الجديد ولم يراجع لاستلام لوحات مركبته {الرقم الجديد} ولا زال مثبت الرقم القديم بحجز المركبة واتخاذ الإجراءات القانونية بحق سائق المركبة كونها تعتبر معلومات مغايرة واختلاف في الرقم الموجود في السنوية عن الرقم المثبت على المركبة”.

ودعا البيان “مالكي المركبات ممن تحمل الرقم القديم قبل 2003 ممن راجعوا دوائر المرور واكملوا معاملات التحويل الى الرقم الجديد بمراجعة مجمعات التسجيل واستلام وتثبيت لوحات مركباتهم {الرقم الجديد الممنوح لهم} لكي لا يتعرضوا للمحاسبة القانونية كون كل اللوحات قد تم طباعتها”.