قررت مديرية تربية الكرخ الثانية في بغداد، إحالة احد المحاضرين المتعاقدين الى التحقيق، فيما حذرت إقرانه من الترويج لمرشحي الانتخابات المبكرة.

وذكر بيان للمديرية، إنه “تقرر إحالة المحاضر المتعاقد (أ.م.ح) إلى التحقيق ومنعه من دخول مديرية تربية الكرخ الثانية نظرا لقيامه بالترويج لبعض المرشحين في الانتخابات وإعطائه وعودا للمحاضرين المتعاقدين بالتعيين في حال انتخاب بعض المرشحين أو حضور الندوات الانتخابية ولقيامه بالخداع والنصب على زملائه والتحدث باسم المديرية”.

وحذرت تربية الكرخ الثانية “المحاضرين المتعاقدين من التعامل معه او مع اي شخص يقوم بمثل هذه الأنشطة عن طريق الاحتيال والنصب بالوعود الكاذبة والمخالفة للرسالة التربوية التي هي أساس عمل الهيئات التعليمية”.