نبأ سارّ للطلبة العراقيين الراغبين بالدراسة في ألمانيا

ثقافة ومجتمع 13 يونيو 2021 0
نبأ سارّ للطلبة العراقيين الراغبين بالدراسة في ألمانيا
+ = -

بصمة برس/ بغداد

 

 

زفت صحيفة “جوردان تايمز” الأردنية، يوم الأحد، نبأ ساراً للطلبة العراقيين الباحثين عن فرص للدراسة والبحث في ألمانيا، مفاده أن “خدمة التبادل الأكاديمي الألمانية (DAAD) افتتحت مكتبها الإقليمي في عمّان لاستقبال الطلبة والأكاديميين من العراق ولبنان والإمارات والاردن.

وافتتح السفير الألماني لدى الأردن، برنارد كامبمان، وفقاً للصحيفة، “المكتب الإقليمي الجديد لـ DAAD في عمان، بحضور وزير التربية والتعليم محمد أبو قديس، ورؤساء الجامعة الأردنية، وجامعة اليرموك، وجامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية، وجامعة الحسين التقنية”.

وأعرب أبو قديس، وفقا لتقرير أعدته الصحيفة الناطقة بالانكليزية، عن تقديره لـ”الدعم الالماني للاردن”، مشيراً إلى أن “التعاون الالماني الاردني في مجال التعليم العالي سيتعمق مع إنشاء المكتب الاقليمي DAAD في عمان”.

كما سلط الوزير الأردني، الضوء على اهمية “مساهمات المكتب الاقليمي الجديد في تعزيز العلاقات الثقافية في المنطقة مع ألمانيا”.

بدوره، قال رئيس الجامعة الأردنية عبد الكريم القضاة، إن “التعاون مع DAAD يعود الى سبعينيات القرن الماضي، مما يؤكد أيضا على اهمية المكتب الاقليمي DAAD في عمان في تعزيز وتسهيل التبادل الأكاديمي بين الدول العربية والمانيا”.

من جانبه، شدد السفير كامبمان، على “التزام ألمانيا بتعزيز الحراك الاكاديمي والبحث المشترك بين الجامعات الالمانية والمعاهد العلمية في نظيراتها في منطقة الشرق الأوسط”.

وأوضح أن “سبب انشاء مكتب DAAD الاقليمي في الأردن يتعلق بالتقدم التكنولوجي للمملكة واستقرارها وأمنها في منطقة مضطربة”.

وقال أيضاً إن “مع تزايد عدد الطلاب من الشرق الأوسط الذين يختارون الدراسة في ألمانيا وزيادة التعاون بين المؤسسات البحثية الالمانية والاردنية، فان إنشاء مكتب DAAD الكامل الذي يغطي الأردن ولبنان والعراق والإمارات العربية المتحدة، يشكل خطوة مهمة نحو تعميق تعاوننا”.

وأشار السفير الألماني، وفقا للصحيفة، أن “دبلوماسية العلوم، هي عنصر رئيسي في سياسة برلين الخارجية وتسعى لبناء جسور مع منطقة الشرق الأوسط”، مضيفا أن “النمو الاقتصادي الالماني، خاصة خلال السنوات الخمس الماضية، كان نتيجة لانفتاح المانيا على التكنولوجيا ورأس المال البشري وسياسة الباب المفتوح.

ولفت إلى أهمية “اكتشاف المواهب وطريقة واحدة للقيام بذلك هي التبادل”.

أما رئيسة الجامعة الألمانية الأردنية، منار فياض، فقد وصفت، المؤسسة بأنها “تتويج” لعلاقات عمان-برلين.

ووفقاً لـ”جوردان تايمز”، فإن “DAAD تمول حوالي 2500 طالب وأكاديمي من الأردن في كل عام، ويوجد حاليًا أكثر من 120 مشروع تعاون بينها”.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان