البرلمان العراقي يطالب تركيا بمعاقبة “مجموعة عنصرية” اعتدت على أُسرة من أربيل

اهم الاخبار 14 مايو 2021 0
البرلمان العراقي يطالب تركيا بمعاقبة “مجموعة عنصرية” اعتدت على أُسرة من أربيل
+ = -

بصمة برس/ بغداد

 

 

طالب رئيس لجنة العلاقات الخارجية شيركو ميرويس، يوم الجمعة، الحكومة التركية بمعاقبة “مجموعة عنصرية” اعتدوا على أُسرة من أربيل.

 

وقال ميرويس في بيان ، إن “اسرة عراقية من اقليم كوردستان تعرضت الى اعتداء عنصري ومحاولة القتل بالضرب بالحجارة والشتم من قبل مجموعة عنصرية في مدينة مرسين التركية التي يتواجدون فيها لغرض السياحة. وهو الامر الذي ادى الى تعرض رب الاسرة الى اصابات بليغة نقل على اثرها الى المستشفى”.

وأضاف “اننا اذ ندين هذه الاعتداءات العنصرية المتكررة التي يتعرض لها بعض السياح والمقيمين من الجالية العراقية، فأننا نطالب الحكومة التركية بفتح تحقيق في ملابسات هذا الحادث، وانزال العقوبة بالمجرمين”.

كما طالب ميرويس، “البعثة العراقية الدبلوماسية بمتابعة القضية مع المؤسسات المسؤولة عن التحقيق وصولاً بها الى القضاء. والتنسيق مع السلطات الحكومية في تركيا لمنع تكرار ذلك في المستقبل”.

وأظهر تسجيل فيديوي متداول قيام مجموعة من الأتراك بالإعتداء بالضرب المبرّح على رب أُسرة تنحدر من مدينة أربيل عاصمة إقليم كوردستان قيل أن هذا الإعتداء تقف وراءه دوافع عنصرية.

ووفقا للمعلومات المتوفرة لوكالة شفق نيوز، فإن الأُسرة كانت قد قصدت تركيا بهدف السياحة خلال أيام العيد، وعند توجهها إلى مدينة “انطاليا” وعلى الطريق الرئيسي لمدينة “مرسين” تعرضت إلى الإهانة والسب والشتم من قبل أربعة أتراك والرشق بالحجارة مما أدى الى إصابة رب الأسرة وابنه الذي يبلغ من العمر 12 عاما بجروح.

وتشير المعلومات وبحسب الفيديو الذي تحصلت عليه وكالة شفق نيوز فإن إصابة الرجل بليغة نقل على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج.

من جهتها قالت الحكومة المحلية لمحافظة اربيل اليوم الجمعة في بيان إن الأسرة تعرضت لإعتداء بالضرب بين مدينتي “انطاليا وميرسين” في تركيا بشكل لا يمت للإنسانية بصلة.

وقالت الحكومة المحلية إن رئيسها أوميد خوشناو أجرى إتصالات هاتفيةً مع تلك الأُسرة واقربائهم مطمئناً إياهم بأنه تواصل مع الجهات الرسمية لإلقاء القبض على المتهمين وإنزال العقوبات بحقهم.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة
%d مدونون معجبون بهذه: