لمناسبة لقاء السيستاني والبابا.. الكاظمي يعلن الـ6 من آذار يوماً وطنياً للتسامح والتعايش

منوعات 06 مارس 2021 0
لمناسبة لقاء السيستاني والبابا.. الكاظمي يعلن الـ6 من آذار يوماً وطنياً للتسامح والتعايش
+ = -

بصمة برس/ بغداد

 

 

أعلن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، يوم السبت، تسمية السادس من آذار من كل عام، يوماً وطنياً للتسامح والتعايش في العراق.

وقال الكاظمي في تغريدة إنه “بمناسبة اللقاء التاريخي بين قطبي السلام والتسامح، سماحة المرجع الأعلى السيد علي السيستاني، وقداسة البابا فرنسيس، ولقاء الأديان في مدينة أور التاريخية، نعلن عن تسمية يوم السادس من آذار من كل عام، يوماً وطنياً للتسامح والتعايش في العراق”.

والتقى المرجع الديني آية الله علي السيستاني صباح اليوم السبت (6 آذار 2021) الحبر الأعظم (البابا فرنسيس) بابا الكنيسة الكاثوليكية ورئيس دولة الفاتيكان. وتحدث السيستاني عما يعانيه الكثيرون في مختلف البلدان من الظلم والقهر والفقر والاضطهاد الديني والفكري وكبت الحريات الاساسية وغياب العدالة الاجتماعية، وخصوص ما يعاني منه العديد من شعوب منطقتنا من حروب وأعمال عنف وحصار اقتصادي وعمليات تهجير وغيرها، ولا سيما الشعب الفلسطيني في الأراضي المحتلة، بحسب بيان لمكتبه.

وأشار البيان إلى ان السيستاني أكّد اهتمامه بأن يعيش المواطنون المسيحيون كسائر العراقيين في أمن وسلام وبكامل حقوقهم الدستورية، وأشار الى جانب من الدور الذي قامت به المرجعية الدينية في حمايتهم وسائر الذين نالهم الظلم والأذى في حوادث السنين الماضية، ولا سيما في المدة التي استولى فيها الارهابيون على مساحات شاسعة في عدة محافظات عراقية، ومارسوا فيها أعمالاً اجرامية يندى لها الجبين.

وتمنى المرجع الديني للحبر الأعظم وأتباع الكنيسة الكاثوليكية ولعامة البشرية الخير والسعادة، وشكره على تجشمه عناء السفر إلى النجف للقيام بهذه الزيارة، وفقا للبيان.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة
%d مدونون معجبون بهذه: