استمرار الخلافات على حصة كوردستان بالموازنة واستبعاد تمريرها الأسبوع المقبل

سياسة 10 فبراير 2021 0
استمرار الخلافات على حصة كوردستان بالموازنة واستبعاد تمريرها الأسبوع المقبل
+ = -

بصمة برس/ بغداد

 

 

أكدت كتلة “بيارق الخير” النيابية، يوم الأربعاء، استمرار الخلافات السياسية على حصة إقليم كوردستان في قانون الموازنة العامة، مستبعدة التصويت عليها في الأسبوع المقبل.

وقال رئيس الكتلة محمد الخالدي إن “الخلافات والمشاكل السياسية على قانون الموازنة العامة 2021‪مستمرة ولم تصل إلى حل، خصوصا حصة إقليم كوردستان وسعر صرف الدولار”.

واضاف ان” اللجنة المالية النيابية والكتل فشلت بالتوصل إلى اتفاق سياسي مع الوفد الكوردي”، مشيرا إلى أنه من “المستبعد التصويت على قانون الموازنة في الأسبوع المقبل”.

وتنص المادة 11 من مشروع قانون الموازنة الاتحادية لسنة 2021، على: تسوية المستحقات المالية بين الحكومة الاتحادية وإقليم كوردستان للسنوات 2004 ولغاية 2020 بعد تدقيقها، وتقوم وزارة المالية الاتحادية ابتداء من العام 2021 بتنزيل أقساط الدين المترتبة بذمة إقليم كوردستان الممنوحة لها من قبل المصرف التجاري العراقي وجدولتها على عشر سنوات.

كما تنص على قيام حكومة إقليم كوردستان بتسليم 250 ألف برميل يومياً من النفط الخام المنتج من حقولها، وأن تسلم الإيرادات النفطية وغير النفطية إلى الخزينة العامة للدولة حصراً، وكذلك تقوم بصرف رواتب البيشمركة للعام 2021 من أصل التخصيصات المرصودة ضمن موازنة الإقليم وتعويضات الموظفين.

فيما نصت المادة 12 من الموازنة على أن توقف الوزارات الاتحادية التعيينات ضمن التشكيلات التابعة لها، وفرض ضريبة الدخل على جميع المنتسبين إلى دوائر الدولة، واستقطاع 40% من رواتب الرئاسات الثلاث ومجلس القضاء الأعلى، و30% لرواتب الوزراء والنواب ومن بدرجتهم، إلى جانب ضريبة مبيعات بـ20% على خدمات تعبئة الهاتف النقال وشبكات الانترنت و20% على السجائر والتبوغ والمشروبات الكحولية، و10% على مبيعات السيارات، و25 ألف دينار لتذكرة الطيران الخارجي، و10 آلاف لتذاكر الطيران الداخلي.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة
%d مدونون معجبون بهذه: