المالكي: إجراء الإنتخابات المبكرة مستبعد جداً والأنظار تتجه لمنتصف ٢٠٢٢

سياسة 14 يناير 2021 0
المالكي: إجراء الإنتخابات المبكرة مستبعد جداً والأنظار تتجه لمنتصف ٢٠٢٢
+ = -

بصمة برس/ بغداد

 

 

استبعد مقرب من رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، اجراء الإنتخابات التشريعية المبكرة بموعدها المحدد لعدة أسباب منها عدم جاهزة القوات الأمنة لحماية صناديق الاقتراع من التلاعب.

 

وقال النائب حسين المالكي ، إن “بعض رؤساء الكتل السياسية اعلنوا بشكل رسمي عدم جاهزيتهم للانتخابات المبكرة”، مردفا بالقول إن “المفوضية العليا للانتخابات اكدت اثناء اللقاءات المنفردة عدم جاهزيتها بالوقت الراهن”.

 

وأضاف أن “اجراء الانتخابات المبكرة مستبعد جدا، ولا يمكن أيضا أجراؤها في شهر تشرين المقبل”، مشيرا الى أن “جميع الانظار تتجه إلى إجراء انتخابات مجلس النواب في منتصف 2022”.

 

ورأى المالكي أن “القوات الأمنية غير جاهزة أيضا لحماية صناديق الاقتراع من المخربين وحماية الناخب، خاصة بعد ما جرى بمحافظة ذي قار من اعتداء على الاجهزة الامنية”.

 

وحذر حيدر الجابري مدير المكتب الإعلامي والناطق الرسمي لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في وقت سابق من اليوم من دعوات تطالب بتأجيل الانتخابات التشريعية المبكرة المزمع إجراؤها منتصف العام الحالي.

 

واعلن رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، أن الانتخابات البرلمانية ستجري يوم 6  حزيران عام 2021، متعهدا بتوفير رقابة دولية على العملية الانتخابية

 

ولاقى اعلان الكاظمي موعد الانتخابات ترحيبا امميا وتعهدا بالدعم، والعمل على نجاحها الا ان مواقف الكتل السياسية مازالت مبهمة ومقسمة حيال الموعد وآليات اجراء الانتخابات.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة
%d مدونون معجبون بهذه: