سي أن أن : دور امريكا في زعامة العالم مات في عهد ترامب

أخبار العالم 01 نوفمبر 2020 0
U.S. President Donald Trump exits Marine One while arriving to Walter Reed National Military Medical Center in Bethesda, Maryland, U.S., on Friday, Oct. 2, 2020. Trump will be treated for Covid-19 after being in isolation at the White House since his diagnosis, which he announced after one of his closest aides had tested positive for coronavirus infection.
+ = -

بصمة برس/ بغداد

 

اكد تقرير لشبكة سي أن أن الامريكية ان الولايات المتحدة لم تكن تتوقع ابدا ان ينتهي دورها في زعامة العالم بعد سبعة عقود لعبت فيها دور الشرطي ووضعت النظام القائم على القواعد بغض النظر عن قبول او عدم قبول حلفائها واعدائها ، لكن ذلك انتهى الان على اية حال في عهد ترامب .

 

وذكر التقرير انه ” وخلال السنوات الاربع الماضية تحدى شعار ترامب ” امريكا اولا” روح التعاون التي بنتها الولايات المتحدة طوال تلك الفترة بشكل عدواني لم يكن له مثيل من قبل اي رئيس سبقه، فقد قام بإلغاء التمويل والتخلي عن الاتفاقات والمؤسسات المتعددة الأطراف التي أنشأها أسلافه، فيما سمحت مغازلته للحكام المستبدين باستغلال هذه اللحظة الاستثنائية في الوقت المناسب لتعزيز مصالحهم الخاصة ودحر الحريات الديمقراطية في بلدانهم”.
واضاف أن ” كبار الاستراتيجيين الأمريكيين الذين يعتقدون أن قيادة العالم الأمريكية استثنائية و يجادلون بأنها يمكن أن تستمر في دورها إلى أجل غير مسمى لم يكن صحيحا ، حيث يتفق معظم خبراء العلاقات الدولية على أن جميع النماذج أحادية القطب يجب أن تنتهي في نهاية المطاف ، مع صعود القوى الأخرى وتحدي أسبقيتها”.
واوضح أن ” اللحظة التي خرجت فيها امريكا كقوة احادية مهيمنة من الحرب الباردة استمرت 30 عاما قد انتهت الان وبدأ العالم يتحرك للتخلص من هذه الهيمنة وهو حريص على اتخاذ مكانها”.
وبين ان ” قيام بريطانيا وفرنسا والمانيا بمخالفة الولايات المتحدة فيما يتعلق بالملف النووي الايراني يمثل مواجهة للسياسة الامريكية وتعاونها اصبح اكثر تماسكا في عهد ترامب – فقد عارض الثلاثي علنًا العقوبات الأمريكية على إيران ويتعاونون بشكل متزايد في مجالات مثل توسع بكين الإقليمي في بحر الصين الجنوبي والصراع السوري ، حيث تبدي الولايات المتحدة اهتمامًا أقل بهذه التحديات الأمنية.
من جانبه قال أستاذ السياسة الدولية بجامعة برمنغهام سكوت لوكاس إن ” الولايات المتحدة فشلت في تحقيق اهدافها الامنية ، فما زالت الفوضى موجودة ومستمرة في اجزاء كبيرة من آسيا والشرق الأوسط وأفريقيا، كما ان قائمة اخفاقاتها قد طالت فلم تتمكن من بناء حكومات قوية وشرعية في العراق وافغانستان والفلسطينيين والصهاينة ابعد ما يكونون عن التوصل الى اي اتفاق “.
وتابع أن ” لحظة انحدار امريكا لم تبدأ من عهد ترامب بل بدأت منذ ان بدأ جورج دبليو بوش غزو ومنذ ان تحول ذلك الغزو الى خطأ فادح وكارثي للكثير من البلدان التي ورطتها امريكا فيها لذا ، فإن فكرة أن الولايات المتحدة تقود ويتبعها الجميع قد تم إطلاق النار عليها في ذلك الوقت وماتت فعليا في عهد ترامب “.

شاركنا الخبر
%d مدونون معجبون بهذه: