البرلمان العراقي يدعو اربيل وبغداد للعودة الى طاولة الحوار واستئناف المحادثات

اهم الاخبار 13 أغسطس 2020 0
البرلمان العراقي يدعو اربيل وبغداد للعودة الى طاولة الحوار واستئناف المحادثات
+ = -

بصمة برس/ بغداد

 

 

دعا نائب رئيس مجلس النواب العراقي بشير الحداد يوم الخميس الحكومة الإتحادية وحكومة إقليم كوردستان إلى العودة الى طاولة الحوار واستئناف المباحثات لحل الملفات العالقة بين الطرفين وفق الدستور.

وذكر بيان صادر عن مكتب الحداد انه على ضوء البيانين الصادرين من حكومة أقليم كوردستان العراق ومن وزارة المالية الإتحادية مؤخراً حول علاقة الأقليم بالحكومة الإتحادية وإلتزامات الطرفين الدستورية، دعا نائب الحداد الحكومة الإتحادية وحكومة أقليم كوردستان العراق الاسراع في العودة إلى طاولة الحوار واستئناف المباحثات وإكمالها والإتفاق وفق الآليات الدستورية والقانونية لحل جميع القضايا والملفات العالقة بين الطرفين، مشيراً سيادته إلى أن المتضرر من نتائج التأخير في المباحثات وعدم التوصل الى الإتفاق هو المواطن في الأقليم.

ونقل البيان عن الحداد قوله إن “الحكومة الإتحادية ملزمة بتأمين المستحقات المالية وتأمين رواتب موظفي ومتقاعدي الأقليم أسوة بباقي المحافظات العراقية وبالمقابل إيفاء الأقليم بالتزاماته الدستورية والوصول إلى حلول مشتركة لتعزيز التعاون بين بغداد وأربيل”.

وكانت حكومة إقليم كوردستان في بيان امس إنه “لم تُبقِ أي مسوّغ دستوري أو قانوني أو إداري أو مالي إلا وقدمته خلال المباحثات من أجل التوصل إلى اتفاق، وقد وافق الإقليم على جميع شروط الحكومة الاتحادية في إطار الدستور، غير أن الحكومة الاتحادية، وللأسف، لم تبدِ ومنذ أكثر من ثلاثة أشهر أي استعداد لإرسال الجزء الذي كانت ترسله من الرواتب، مما أدى إلى عدم تمكن حكومة الإقليم من صرف المستحقات المالية لمن يتقاضون الرواتب، وألقى ذلك بظلاله وآثاره السلبية على الوضع المعيشي بالنسبة لمستحقي الرواتب في خضم الوضع الصحي الشاق الذي يواجهه الإقليم”.

وأضافت أن “الإقليم، شأنه في ذلك شأن كافة الأجزاء الأخرى من العراق، تمنحه القوانين النافذة في العراق حق استلام رواتب موظفيه، إذ لا يجب التمييز بين مواطني إقليم كوردستان وباقي أجزاء العراق ولا سيما في موضوع الرواتب، وهذا حق دستوري”.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة
%d مدونون معجبون بهذه: