تحول الانشقاقات بين ترامب والاتحاد الاوربي الى فجوة كبيرة

أخبار العالم 04 يوليو 2020 0
تحول الانشقاقات بين ترامب والاتحاد الاوربي الى فجوة كبيرة
+ = -

بصمة برس/ بغداد

 

 

اكد تقرير لشبكة سي أن أن الامريكية ، السبت ، أنه يتم حاليا اعادة النظر لدى الحلفاء في حلف شمال الاطلسي في العلاقة بينه وبين الولايات المتحدة بعد عمل استمر 70 عاما بين الجانبين بسبب مهاجمة ترامب لاعضاء الحلف في عدة مناسبات .

وذكر التقرير أن ” الاتحاد الاوربي رفض وضع الولايات المتحدة ضمن البلدان الامنة مما يعني أن المسافرين الأمريكيين لن يكونوا مرحب بهم داخل الكتلة الاوربية في المستقبل المنظور ، بسبب ارتفاع عدوى فايروس كورونا في الولايات المتحدة بشكل مثير للجدل”.

واضاف ان ” المسؤولين الاوربيين يصرون على ان القرار لم يكن سياسيا لتهدئة الرئيس الامريكي الذي يهاجمهم باستمرار فيما قال مسؤول اوروبي رفض  الكشف عن هويته ان كنا نضع الصين من اجل ان ترضى الولايات المتحدة “.

وتابع أنه ” اصبح من غير السري في الحالي أن واشنطن أقل اهتماما بالشؤون الأوروبية هذه الأيام. ومن المعروف أن الدول الأوروبية تسعى بنشاط إلى مزيد من الاستقلال الدبلوماسي عن أمريكا، وينطبق هذا بشكل خاص على الدول الأعضاء الـ 27 في الاتحاد الأوروبي”.

وواصل أن ” احدى الطرق التي يعتقد اعضاء الحلف في بروكسل أنها يمكن أن تنأى بنفسها عن الرأسمالية الامريكية  هو من خلال الانخراط مع الصين كشريك استراتيجي واقتصادي ، وتقليل اعتمادهم على واحدة من القوى العظمى في العالم من خلال موازنة علاقتها مع الأخرى”.

واشار التقرير الى أن ” ترامب مزق كل شيء من اتفاقية المناخ في باريس الى الانسحاب من الصفقة النووية مع ايران فيما اشار احد الدبلوماسيين الاوروبيين الى ان الوضع كان يمكن أن يختلف لو لم يكن ترامب موجودا ، فيما قالت  فيلينا تشاكاروفا ، من المعهد النمساوي للسياسة الأوروبية والأمنية “يعتبر ترامب الاتحاد الأوروبي ، وخاصة ألمانيا ، منافسًا اقتصاديًا وتجاريًا ، مما يعني أنه يمكن توقع التوترات في حالة حصوله على ولاية ثانية”.

واضافت انه ” بينما يتخذ الاتحاد الأوروبي خطوات نحو بناء حكم ذاتي أقوى في مجال الأمن والدفاع ، يحاول ترامب تقويض هذه الجهود من خلال هجماته على أعضاء الناتو الأوروبيين وكذلك من خلال الإجراءات الاقتصادية والتجارية”.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة
%d مدونون معجبون بهذه: