كتلة الخنجر: ندعم عملية اصلاح للبرلمان العراقي

سياسة 21 مايو 2020 0
Iraqi Sunni politician Khamis Khanjar speaks during his interview with Reuters in Amman, Jordan, November 26, 2016. Picture taken November 26, 2016. REUTERS/Muhammad Hamed
+ = -

بصمة برس/ بغداد

 

 

أعلنت كتلة المدن المحررة، التي يتزعم تحالفها السياسي خميس الخنجر، تأييدها اجراء ماوصفتها بعملية اصلاح في مجلس النواب العراقي.

وقالت النائبة عن الكتلة هدى جار الله نؤيد القضاء على الفساد اذا كان الاجراء حقيقي وبصالح العراق“.

وبينت “المجلس معطل بخاصة ونحن في ظل ظروف حرجة يمر بها العراق وحاجته لانعقاد الجلسات“.

وبشأن عملية جميع التواقيع الخاصة بتغيير رئاسة البرلمانقالت جار الله، ان تحالفهايدعم اجراء آي عملية اصلاح“.

وتسلم النائب الأول لرئيس مجلس النواب حسن الكعبي،طلباً موقعاً من 145 نائباً لاستئناف عقد جلسات البرلمانواللجان النيابية.

وقرر مجلس النواب في وقت سابق، تأجيل عقد جلساتهالاعتيادية بسبب تفشي فيروس كورونا في البلاد.

وسبق ان رد تحالف القوى العراقية، الأربعاء، على دعوات نيابية لإقالة رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، عادا الغرض منها الحصول على مكاسب سياسية.

وتتحدث كتلة سائرون منذ ايام، عن توجه نيابي لإقالة رئيس البرلمان محمد الحلبوسي من منصبه، متهمة اياه بـالفشلفي إدارة جلسات البرلمان واستجواب رئيس مجلس الوزراء السابق عادل عبدالمهدي، إبان التظاهرات التي شهدتها بغداد ومناطق جنوب البلاد في تشرين الثاني 2019.

وقال نائب رئيس كتلة القوى العراقية النيابية رعد الدهلكي، إن الغاية من الدعوات والتحركات النيابية لإقالة الحلبوسي، أخذ أكثر مكاسب سياسية، خصوصا نحن على أبواب اكتمال الكابينة الوزارية لحكومة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي.

وبشأن عدم انعقاد الجلسات، أشار الدهلكي الى أن الجميع يعلم بأن البرلمان لم يستأنف جلساته بسبب تفشي فيروس كورونا، موضحا أن الدعوات بشان ذلك غير صحيحة وهي حجة غير مقبولة والغاية منها استخدامها كورقة ضغط للحصول على مكاسب سياسية وتمرير بعض أسماء المرشحين وإكمال الكابينة الوزارية.

ولفت الدهلكي، إلى أن المكون السني لم يخرج في مظاهرات بل على العكس هو داعم لحراك لشباب ومؤيد للحلبوسي ورئاسته لمجلس النواب.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة
%d مدونون معجبون بهذه: