بصمة برس / بغداد

أكدت منسقة العمليات الإنسانية للأمم المتحدة في العراق ليزا كراند، إن الأمم المتحدة في العراق لا تملك الأموال اللازمة لإغاثة النازحين، لعدم وجود المنح الكافية.

 

ونقل بيان لوزارة الهجرة والمهجرين، تلقته “بصمة برس”، عن منسقة العمليات الإنسانية ليزا كراند، خلال لقائها الوزير ورئيس اللجنة العليا لإغاثة وايواء النازحين جاسم محمد، بمقر الوزارة، ان “الأمم المتحدة في العراق لا تملك الأموال اللازمة لإغاثة النازحين جراء عدم وجود المنح الكافية من الدول المانحة لتغطية نفقات إغاثة النازحين”.

 

وناشدت جميع دول العالم وخاصة الدول المانحة والحكومة العراقية “تمويل الأمم المتحدة لغرض إغاثة العوائل النازحة ودعم جهود الوزارة في هذا الملف”.

 

وأشار الوزير محمد، بحسب البيان، إلى ان “توفير الأموال إلى المنظمات الدولية العاملة في البلاد من قبل المجتمع الدولي سيسهم في تمكينها من اغاثة النازحين بشكل كبير”.

 

وأبدى حرص الوزارة على “توفير المساعدات اللازمة وتأمين الاحتياجات الضرورية للأسر النازحة في معارك التحرير الجارية بالبلاد في محافظات الانبار ونينوى والمناطق الأخرى