حمودي يدعو للحوار والمرونة لاستعادة “هيبة” الدولة وكوبيش يطالب بالابتعاد عن الشعارات “الفئوية”

اهم الاخبار 10 مايو 2016 0
حمودي يدعو للحوار والمرونة لاستعادة “هيبة” الدولة وكوبيش يطالب بالابتعاد عن الشعارات “الفئوية”
+ = -

بصمة برس / بغداد

أكد عضو هيئة رئاسة البرلمان، همام حمودي، اليوم الثلاثاء، أن الفرصة “سانحة في أي وقت” لانعقاد جلسة برلمانية لجميع الكتل السياسية خاصة إذا ما تضمنت التعديل الوزاري المرتقب أو إجراءات إصلاحية تخدم الشعب، داعياً الجميع للحوار وإبداء المزيد من المرونة لاستعادة “هيبة” الدولة والحفاظ على العملية السياسية، في حين حث رئيس بعثة الأمم المتحدة (يونامي) في العراق، يان كوبيش الكتل السياسية لتغليب مصلحة البلد والابتعاد عن الشعارات “الفئوية” التي ستوصل العملية الديمقراطية إلى “طريق مسدود”.

جاء ذلك خلال استقبال عضو هيئة رئاسة مجلس النواب، في مكتبه اليوم، رئيس (يونامي)، بحسب بيان لمكتبه لإعلامي، تسلمت (بصمة برس) نسخة منه.

وقال حمودي، إن “التاريخ لن يرحم من يتخلى عن مهامه الدستورية المتمثلة في خدمة الشعب، ويسعى لتعطيل وانهيار الدولة ومؤسساتها”، مبديا أسفه من “محاولة بعض الجهات استغلال الوضع الطارئ بفرض شروط غير مناسبة، في الوقت الذي ينتظر منا الشعب القيام بإجراءات إصلاحية حقيقية” .

وأضاف النائب الأول لرئيس البرلمان، أن “أعضاء مجلس النواب لم ينتخبهم الشعب ولم يكونوا ممثلين عنه، كي يبتعدوا عن ممارسة دورهم التشريعي والرقابي سواء في ممانعتهم الحضور لجلسات البرلمان، أم عدم التواجد في اللجان النيابية”، عاداً أن “الفرصة سانحة في أي وقت لانعقاد جلسة برلمانية لجميع الكتل السياسية خاصة إذا ما تضمنت التعديل الوزاري المرتقب أو إجراءات إصلاحية تخدم الشعب”.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة
%d مدونون معجبون بهذه: