محافظ المثنى يطالب الداخلية بتعزيز قواتها ويؤكد: بادية السماوة تهدد المحافظات

أمن 07 مايو 2016 0
محافظ المثنى يطالب الداخلية بتعزيز قواتها ويؤكد: بادية السماوة تهدد المحافظات
+ = -

بصمة برس / بغداد

طالب محافظ المثنى فالح عبد الحسن الزيادي، اليوم السبت، وزارة الداخلية بـ”تعزيز” قواتها في المحافظة، مركزها مدينة السماوة، (250كم جنوب العاصمة بغداد)، وفيما شدد على ضرورة “زيادة تسليحهم”، أكد أن مناطق بادية السماوة تمثل “تهديداً امنياً لباقي المحافظات”.

وقال فالح عبد الحسن سكر الزيادي في حديث إن “الوضع الأمني في المحافظة التي أصبحت مستهدفة من قبل التنظيمات الإرهابية يحتاج الى كثير من الدعم في جوانب التسليح وزيادة الأعداد”، مطالباً وزارة الداخلية، بـ”دعم الأجهزة الأمنية داخل المدن فضلاً عن تعزيز تواجدها في مناطق البادية التي تمثل تهديداً امنياً للمحافظة وباقي المحافظات”.

وأضاف الزيادي، أن “تشكيل القوة الضاربة من قبل أبناء محافظة المثنى بات على الأبواب لردع أي عمل إرهابي جبان يحاول ان يستهدف امن وأمان المنطقة”.

وكانت الحكومة المحلية في محافظة المثنى أعلنت، يوم الاربعاء الـ(4 من ايار 2016)، تشكيل فرقة عسكرية من ابناء المحافظة، وفيما طالبت الحكومة المركزية بتشكيل لجنة مهنية لمعرفة الجهة الامنية المقصرة عن تفجيرات السماوة، كشفت قيادة شرطة المحافظة عن تشكيل لجنة أمنية عليا لمعرفة ملابسات التفجيرات.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة
%d مدونون معجبون بهذه: