فخري كريم: السيد مقتدى إذ يتصدّر المشهد ويُقدِّم أبودرع مثلاً ..

غير مصنف 24 أبريل 2016 0
فخري كريم: السيد مقتدى إذ يتصدّر المشهد ويُقدِّم أبودرع مثلاً ..
+ = -

بصمة برس / بغداد

يبقى السيد مقتدى الصدر في صدارة المشهد السياسي، منذ تجييشه التظاهرات الصدريّة في بغداد، والتقاطه المبادرة من قوى العملية السياسية، وبخاصة التحالف الوطني، واستحواذه على الخبر الأول في النشرات الإخبارية والمواجيز، وكذلك بصيرورته صاحب السطوة والنفوذ على متصفّحي الشبكة العنكبوتية، بعد أن اقتحمت خطبه وبياناته وقراراته مواقع التواصل الاجتماعي، واحتلّت الإشاعات المتداولة جانباً حيويّاً من ذلك، وهي بحدّ ذاتها صيغة محوّرة “شِفاهية” لما يدور في كواليس السياسة والمجتمع، كانت منذ الجاهلية الأولى مادةً سريعة الانتشار في ” الناقل الإعلامي” الشفاهي حيث كان الشعر، قناته الرئيسة بالإضافة الى النوادر والمآثر وحكايات الروزخونيّة في زمن تال.

وبغضّ النظر عن كلّ ما يقال عن الديناميكية التحريكية التعبوية للسيد، متّكآتها، مصادرها، أهدافها النهائية، وبعض ما يُقال يتّخذ منحىً تشكيكياً، وبعض هذا البعض لا يخلو من السفاهة والتعريض، فإنَّ ما فعله الصدر غيّرَ قواعد اللعبة السياسية ومجاريها التي شابها “السِيان” و”السخام%2

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة
%d مدونون معجبون بهذه: