كي برس/ بغداد

 

 

 

دعا النائب كاظم الشمري، رئيس الكتلة النيابية لائتلاف الوطنية، مفوضية الانتخابات، إلى “عدم الرضوخ للضغوطات والتمسك بنزاهتها وشفافيتها”.

وقال الشمري في بيان صحفي: “نراقب وعن كثب مايحصل في مركز ادخال بيانات النتائج للانتخابات البرلمانية ،حيث انه لدينا معلومات مؤكدة بوجود ضغوط يتم ممارستها من قبل بعض الاطراف الخاسرة للتلاعب بنتائج ائتلاف الوطنية في بغداد وتغيير بعض الأرقام”.

 

وطالب الشمري مفوضية الانتخابات بـ”عدم الرضوخ لتلك الضغوط  والتمسك بنزاهتها وشفافيتها”، محذراً الأطراف الساعية للتلاعب بالنتائج إلى “أننا نمتلك كافة البيانات والاشرطة الاولية من مراكز الاقتراع التي تشير الى البيانات الصحيحة وسنعمل بكافة الطرق القانونية المتاحة للدفاع عن حقوق جماهيرنا في حال رغبة البعض سرقتها او التجاوز عليها”.

وجرت انتخابات مجلس النواب العراقي يوم السبت، 12 أيار 2018، وكانت نسبة المشاركة فيها هي الأدنى منذ سقوط النظام السابق في العام 2003، حيث انخفضت إلى 44.52% فقط.