كي برس/ بغداد

 

 

 

 

اكد رئيس القائمة الوطنية اياد علاوي، أن ائتلافه “لن يفرط” بقضية الشعب اذا تم منحه الثقة لقيادة المرحلة المقبلة، فيما دعا الشعب لـ”الخروج” للانتخابات لافشال اي مخطط تقسيمي او يؤدي الى ضعف العراق.

 

وقال علاوي في بيان صحفي تلقت “كي برس” نسخة منه، “ايها الاخوة المواطنين، اننا وبأسم ائتلاف الوطنية نعاهدكم وعداً لارجعة عنه، اننا سنقود العراق في المرحلة المقبلة الى بر الامان وطريق النجاة من خلال تطبيق سياسة معتدلة وفاعلة وقوية لتحقيق السلم في المنطقة، والالتفات الى بناء واعمار العراق، والنهوض بالواقع الخدمي والامني المزري والذي لايليق ببلد له عمق لآلاف السنين من التاريخ وصاحب اول حضارة عرفتها الانسانية”.

 

 

واضاف علاوي، “كما نعدكم ان نحافظ على وحدة العراق من المؤامرات التي تحاول تمزيقه وتشتيت شعبه الكريم وطموحاته”، موضحا أن “استلام ائتلاف الوطنية قيادة البلاد هو ضمانة اكيدة ولربما هو المنقذ الوحيد للخروج من الاجواء التي لوثت العملية السياسية كالمحاصصة والتهميش والاقصاء والفقر المدمر والتمايز بين المواطنين وانهاء الفساد وثقافاته، ولهذه الاسباب وغيرها لايمتلك ائتلاف الوطنية الفضائيات والاذاعات والصحف”.

 

وتابع علاوي، “كما اننا نعاهدكم ان من اولوياتنا مداواة جروح النازحين واللاجئين والمعتقلين الابرياء وتعويضهم تعويضاً عادلاً يليق بكرامتهم”.

 

وبين رئيس الوطنية، “لن نفرط بقضية الشعب العراقي اذ ما منحت الوطنية الثقة في قيادة المرحلة القادمة”، داعيا الشعب لـ”الخروج للانتخابات لافشال اي مخطط تقسيمي او يؤدي الى ضعف العراق وتشتيت مجتمعه”.

 

وجرت، اليوم الخميس، عملية التصويت الخاص التي شملت افراد القوات المسلحة بكافة صنوفها والراقدين في المستشفيات ونزلاء السجون ضمن الانتخابات البرلمانية لعام 2018 في عموم العراق بما فيها اقليم كردستان.