بصمة برس/ بغداد

 

 

 

 

علقت لجنة الأمن والدفاع النيابية، الأربعاء، على سفر رئيس جهاز مكافحة الإرهاب الفريق الأول الركن طالب شغاتي إلى فرنسا من أجل تقليده وسام الشرف العالي من قبل الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند.

 

وقال عضو اللجنة عبد العزيز حسن: ان “لجنته ليس لديها أي علم بزيارة شغاتي إلى فرنسا، لكنها من الأمور الطبيعية فالعراق أصبح الآن جزء من التحالف الدولي ضد داعش وفرنسا جزء من هذا التحالف”، مبينا ان “تقليد شغاتي بوسام الشرف العالي من قبل الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، إنما هو وسام للعراق لما حققه انتصارات كبيرة وعظيمة ضد تنظيم داعش الإرهابي”.

 

وأضاف حسن انه “الحديث عن مخاوف تجنيد رئيس جهاز مكافحة الإرهاب الفريق الأول الركن طالب شغاتي من قبل بعض الدول الغربية لا داعي لها ولا توجد أي مخاوف بخصوص هذا الشيء فهو من الشخصيات الوطنية التي لا غبار عليها”، موضحا ان “لجنته الأمن النيابية قد تستضيف شغاتي لمعرفة تفاصيل زيارته إلى فرنسا، إذا أصبحت سفرته قضية رأي عام”.

 

ونشرت وسائل إعلام محلية تقرير عن مخاوف تجنيد رئيس جهاز مكافحة الإرهاب الفريق الأول الركن طالب شغاتي من قبل دول أوربية تقوم بمساعدة تنظيم داعش، لما يقوم به من سفريات كثيرة لتلك الدول.