بصمة برس/رياضة

 

تعرض الدولي السويدي زلاتان إبراهيموفيتشمهاجم الفريق الأول لكرة القدم بنادي مانشستر يونايتد لاصابه قوية وخطيرة خلال لقاء فريقة امام نادي اندرلخت البلجيكي ضمن مباريات إياب الدور ربع النهائي لبطولة الدوري الأوروبي .

إبراهيموفيتش يتعرض لإصابة خطيرة خلال لقاء فريقة بأندرلخت البلجيكي

ووفقًا لما نشرته صحيفة “ذا صن” البريطانية نقلًا عن شبكة “ESPN” اليوم الجمعة، فإن الإصابة التي تعرض لها السويدي قد تغيبه عن الملاعب حتى يناير من عام 2018.

وسخضع النجم السويدي لعملية جراحية فى غاية الخطورة بعدها يقضي فترة تأهيل من المفترض انه سيواجه صعوبة فيه قبل ان يعود لممارسة كرة القدم بشكل طبيعي .

وبعد ان كان مقررا ان يجدد إبراهيموفيتش عاما اضافيا فإن مسألة تجديد تعاقدة الآن بعد الأصابة التي لحقت به باتت موضع شك ومن الممكن أن تكون نهاية مسيرة اللاعب قد اقتربت بشكل كبير بعد هذه الإصابة القوية التي تعرض لها.

وأعلن الفريق الطبي للنادي الأنجليزي ان الاصابة عبارة عن قطع كامل فى الرباط الصليبي الأمامي والخلفي لركبته اليمنى، وهي إصابة خطيرة قد تأخذ فترة طويلة في عملية التعافي منها تترواح بين ثمانية إلى تسعة أشهر.

وكان الفرنسي كورت زوما، مدافع نادي تشيلسي آخر من تعرض لهذه الإصابة في الدوري الإنجليزي، ولاعبين سابقين مثل ثيو والكوت، وداني إينجز وكارل جينكسون