بصمة برس/ بغداد

انتقدت نقابة المحامين العراقيين، يوم الثلاثاء، أوامر قائد شرطة الرصافة اللواء شعلان الحسناوي، بمنع المحامين من الدخول إلى مراكز الشرطة بعد الساعة الثانية ظهراً، معتبرة هذا الإجراء غير قانوني، وأصدره الشعلان بدواعٍ شخصية بسبب شكوى ضده من قبل أحد المحامين

وقالت نقيب المحامين العراقيين أحلام اللامي في بيان إنه “في أعمامٍ غير قانوني وخارق للدستور أصدره قائد شرطة الرصافة اللواء شعلان علي الحسناوي، ضد المحامين بمنعهم من الدخول إلى مراكز الشرطة بعد الساعة الثانية ظهراً، والقصد منه عرقلة الأعمال الموكلين بها، والتضييق على هذه الشريحة المهمة في المجتمع”.

وأضافت أن “هذا الإجراء غير القانوني جاء بعد أن تقدم أحد محامي بغداد الجديدة بالشكوى ضده وذلك لقيام اللواء شعلان بحجز المواطن لأكثر من ست ساعات دون أوامر قضائية، فكان الأجدر به أن يتحقق من الشكوى، ومتابعة قضيته، ومواجهة الأدلة أمام القضاء، لكن كانت ردة فعله تعسفية بحق شريحة كاملة بمنعهم من الدخول إلى مراكز الشرطة، والتي تمثل دوائر دولة وليست قطاعاً خاصاً”.

وطالبت اللامي، رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، وزير الداخلية عبد الامير الشمري، بـ”اتخاذ الإجراءات القانونية بحق قائد شرطة الرصافة فوراً، كونه يفتقد إلى المهنية في التفاعل مع الأحداث ويخالف القوانين والأوامر بمنع المواطنين من مراجعة مراكز الشرطة بعد الساعة 2 ظهراً وهذا إجراء لم يألفه المواطنون مسبقاً وبه تحدٍ واضح للقانون”.