بصمة برس/ بغداد

أكد الاتحاد الوطني الكردستاني، الاثنين، على أن تعديل قانون الانتخابات لن يتم دون اتفاق جميع الأطراف السياسية، قائلا “اذا تم الاتفاق نستطيع خلال أسبوعين تعديل القانون”.

وقال المتحدث الرسمي باسم الاتحاد الوطني الكردستاني سوران جمال طاهر، في بيان : إن “الاتحاد الوطني مستعد لاجراء الانتخابات، وهذه الانتخابات تحتاج الى عدد من الاسس الرئيسية مثل تعديل قانون الانتخابات وتفعيل مفوضية الانتخابات”.

واضاف طاهر، أن “جهودنا كانت باتجاه تعديل قانون الانتخابات، وابناء شعب كردستان وجميع الاطراف السياسية تؤيد مقترحاتنا لانتخابات برلمان كردستان، قانون الانتخابات اصبح قديما جدا ويحتاج الى تعديل”.

واوضح أن “الاتحاد الوطني الكوردستاني يؤيد ان يكون للمكونات تمثيل حقيقي في برلمان كردستان، مازال الوقت مبكرا وتستطيع الاطراف السياسية الاتفاق على تعديل قانون الانتخابات وحسم نقاط الخلاف بينها”.

وتابع  ، “اذا تم الاتفاق بين الاطراف السياسية فنستطيع وخلال اسبوعين تعديل قانون الانتخابات وتفعيل مفوضية الانتخابات، ومن اجل حماية سمعة وثقل اقليم كردستان يجب على جميع الاطراف السياسية الاتفاق لكي تجري الانتخابات في موعدها المحدد”.