بصمة برس/ بغداد

دعا رئيس تحالف السيادة، الحكومة والبرلمان لإقرار قانون العفو العام قبل نهاية رمضان وفقاً للاتفاق السياسي الذي تشكلت على أساسه حكومة محمد شياع السوداني.

وقال الخنجر في منشور على حسابه في فيسبوك، “رمضان شهر العفو و الرحمة، وفرصة لإثبات حسن النوايا مع المظلومين وذويهم، أدعو مجلس الوزراء والأخوة في مجلس النواب إلى إقرار قانون العفو العام قبل أي قانون آخر وقبل أن يغادرنا شهر رمضان”.

وختم بالقول، “هذا عهدنا واتفاقنا مع الأخوة في تحالف إدارة الدولة”.

ويتضمن البرنامج الحكومي، وفق نواب من المكون السني، اصدار قانون العفو العام والتدقيق الأمني في محافظاتهم وإلغاء هيئات او إيقاف العمل بها كانت تشكل مصدر قلق وأزمة لديهم.