بصمة برس/ بغداد

اكد رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، اليوم الأربعاء، أن الحكومة برئاسة رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، لن توافق على تمرير الصفقة مع شركة “توتال اينرجي” الفرنسية والتي تصل قيمتها الى 22 مليار يورو. 

وقال المالكي في مقابلة مع صحيفة فرنسية : إن “حكومة السوداني لن تمرر الاتفاقية ما لم توافق الشركة الفرنسية على شروطها”، موضحا أن “الاتفاقية يمكن ان تمرر لكن فقط إذا اخذت مطالب الحكومة العراقية بنظر الاعتبار، الامر الذي لم يتحقق حتى اللحظة”. 

وتابع: “الشروط التي تضمنها العقد مع توتال الفرنسية لم تكن مرضية وعلى الشركات الكبرى أن تحترم قرارات وزارة النفط إذا ما رغبت بأن نوقع عقودا معها”، على حد وصفه، مشيرا الى أن “تلك القرارات تتعلق بعقود الخدمات وليس الإنتاج بشكل مباشر”. 

يشار الى أن المدير التنفيذي لشركة توتال الفرنسية أكد في وقت سابق، ان شركته “لن تخاطر بتنفيذ العقد الموقع مع الحكومة العراقية ما لم يتم اتخاذ قرار سياسي نهائي حول الشروط من بغداد وابلاغها بذلك رسميا”، مشيرا الى انه تواصل مع السلطات العراقية خلال الشهر الماضي و “لم يصل الى نتيجة”.